نفتالي بينت: لا أريد إرسال قواتنا إلى خانيونس والشجاعية وحماس ينتظرها ربيع مؤلم للغاية

admin
2020-02-20T13:41:56+02:00
منوع
admin16 فبراير 2020212 مشاهدةآخر تحديث : الخميس 20 فبراير 2020 - 1:41 مساءً
نفتالي بينت: لا أريد إرسال قواتنا إلى خانيونس والشجاعية وحماس ينتظرها ربيع مؤلم للغاية

قال وزير الجيش الإسرائيلي “نفتالي بينت” في تصريحات لصحيفة معاريف الإسرائيلية “إن إطلاق الصواريخ من قطاع غزة، انخفض بنسبة 80٪، وتم إيقاف الأحداث على السياج ووحدات الإرباك الليلي، مضيفاً: “نحن نقوم بقصف قواعد حماس بسبب إطلاق البالونات، وهذا شيء لم يحدث من قبل”.

وأضاف بينت: “توجهي هو الأجر والعقاب، إذا كانوا هادئين فسيكون الأمر جيدًا لهم، منذ أن توليت منصبي، قتلنا 30 فلسطينياً، ولم يسقط أي جندي أو يُجرح، حماس تريد التسوية، دعونا نختبرهم، إذا استمروا، فلن ننجر”. 

قال: “أتعامل مع منصبي بإجلال، أنا أعمل بتقدير وتنسيق مع رئيس الأركان، ورئيس الوزراء، وعندما ندخل الاجتماعات، نتعامل باحترام مع حياة البشر وحياة الجنود، ولا أريد الرد على تصريحات نتنياهو”.




وتابع بينت: “تصرفنا في ذلك الوقت، نحدده وفقاً لشروطنا، أنا لا أسارع إلى الحرب، لا أريد إرسال قوات إلى خانيونس والشجاعية، وإذا لم تستقم حماس، فسيكون لديهم ربيع مؤلم، مؤلم للغاية”.

وأكمل: “منذ أن توليت منصبي، قمت بتغيير السياسات في الكثير من الأمور، نحن نقطف “حماسيون” ونطاردهم ونصادر أموالهم، صادقت على إنشاء حي في الخليل، وهو أمر لم يتم من قبل على الرغم من تحذيري”.

وقال بينت: “إنه شكل فريقًا للإفراج عن جثتي هدار غولدين وأورن شاؤول، وأن الطريقة هي الضغط على حماس وإيلامها، وإجبار أسرهم على التوجه إلى يحيى سنوار وطلب صفقة”، وفق تعبيره.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.