تعرف/ي على النسبة الحقيقية للفقر والبطالة في قطاع غزة

walaa walaa
منوع
walaa walaa2 مارس 2020246 مشاهدةآخر تحديث : الإثنين 2 مارس 2020 - 10:16 مساءً
تعرف/ي على النسبة الحقيقية للفقر والبطالة في قطاع غزة

دعا رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، النائب جمال الخضري، المانحين والدول العربية والإسلامية، إلى الوفاء بالتزاماتها، وتقديم الدعم لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين (أونروا)، بما لا يقل عما كان عليه الوضع في العام 2018، وخاصة بعد وقف الدعم الأمريكي لها.

وشدد الخضري في تصريح صحفي، الاثنين، على أن الوضع الإنساني والمعيشي، الذي يعاني منه اللاجئون الفلسطينيون في كافة أماكن تواجدهم، يتطلب زيادة هذا الدعم، وليس وقفه أو تقليصه.

وأكد أن هذا الدعم، يعني استمرار الوكالة بتقديم خدماتها للاجئين، تفادياً لأزمات أكثر كارثية، بالنظر لمعاناتهم ولأوضاعهم الإنسانية الصعبة.

وقال الخضري: “مطلوب سد العجز، وضمان استمرار مشاريع وخدمات أونروا المهمة والرئيسية؛ لاستمرار الحياة بكل مقوماتها للاجئين في المخيمات في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس والدول العربية”.

وأشار الخضري إلى أن واقع اللاجئين مأساوي، واعتمادهم على مساعدات ومشاريع أونروا في مختلف المجالات من صحة وتعليم وبرنامج إغاثية، ومشاريع خدماتية، بشكل أساسي”.

وبين أن نحو مليون لاجئ من أصل مليوني فلسطيني، يعيشون في غزة، يعتمدون بشكل رئيسي على المساعدات الإغاثية من أونروا، لافتاً إلى أن نسبة الفقر نحو 80%، ونسبة البطالة تتجاوز 60%.

وجدد الخضري، التأكيد على أنه لا بديل ولا خيار عن استمرار أداء وكالة الغوث بشكل كامل، دون أي تقليص أو مساس، قائلاً: “من يفكر بالمساس بدور أونروا الإنساني والمُقدر من شعبنا الفلسطيني، يجب أن يُعيد حساباته، لأنه يحكم بالإعدام على ملايين اللاجئين الفلسطينيين”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.